كونكور 5 و10 وConcor plus لعلاج الضغط والقلب | فوائد وأضرار

كونكور (بالإنجليزية: Concor) هو أحد أشهر أدوية الضغط ويستخدم لعلاج ضغط الدم المرتفع كما يمكن استخدامه أيضاً لتخفيف آلام الذبحة الصدرية وعلاج تذبذب ضربات القلب.

كونكور 5 concor plus أقراص 10 و2.5

ولكونكور استخدامات أخرى متعددة كما سيأتي التفصيل، وتختلف جرعته حسب المرض الذي يستخدم لعلاجه، كما إنه أحد الأدوية التي لا تُصرف من الصيدلية إلا تحت إشراف الطبيب (وصفة طبية) نظراً لخطورته في حال استعماله دون استشارة.

تركيزات كونكور في الصيدليات وأشكاله

المادة الفعالة: بيسبرولول (Bisprolol) والذي ينتمي إلى مجموعة مضادات بيتا.

يتوفر Concor في الصيدليات على شكل أقراص (حبوب) فقط، بثلاثة تركيزات متدرجة هي:

 

  • أقراص كونكور 2.5 ملليجرام
  • حبوب كونكور 5    ملليجرام
  • Concor 10 mg tab
أما كونكور بلس (Concor plus) فهو يتوفر في الصيدليات على شكل أقراص بتركيزين فقط هما:
  • تركيز 5/12.5 ملليجرام أقراص
  • تركيز 10/25 ملليجرام أقراص
شكل أقراص كونكور
شكل أقراص كونكور

دواعي الاستعمال

يستخدم Concor وأيضاً Concor plus بشكل أساسي في علاج الحالات التالية:
  • علاج ارتفاع ضغط الدم
  • تخفيف آلام الذبحة الصدرية وعلاج آثارها
  • علاج اضطراب ضربات القلب
  • للوقاية من الأزمات القلبية خصوصاً لمرضى الضغط
  • للوقاية من الصداع النصفي
بخلاف الاستخدامات الشائعة السابق ذكرها، فإن الكونكور يُستخدم أيضاً لتخفيف آثار وأعراض تسمم الغدة الدرقية، وهو يوصف بالتوازي مع أدوية أخرى في تلك الحالة وتعتمد الجرعة على مدى سوء الحالة وتقييمها الكلي بواسطة الطبيب المختص.

فوائد كونكور وكيف يعمل

ينتمي Concor إلى مجموعة تسمى مضادات بيتا (Beta Blockers) وهي الأدوية التي تُضادّ عمل مستقبلات “بيتا” العصبية مما ينتج عنه ما يلي:
  • إبطاء معدل ضربات القلب
  • تقليل قوة ضخ الدم من القلب
  • بسط عضلات الأوعية الدموية وبالتالي يحدث تمدد لجدران الشرايين ويتسع التجويف
العمليات السابقة ينتج عنها انخفاض ضغط الدم ليرجع إلى المعدل الطبيعي الذي يحمي المريض من مضاعفات الضغط المرتفع مثل الفشل الكلوي والجلطات والذبحات ونزيف المخ والمضاعفات الأخرى.
بالنسبة لحالات الذبحة الصدرية الناتجة عن ضيق الشرايين التاجية المغذية للقلب، يعمل كونكور على توسيع تلك الشرايين كما سبق الشرح أعلاه مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم إلى أعضاء الجسم ومنها القلب وبالتالي يختفي ألم الذبحة الصدرية.
حالات اضطراب ضربات القلب خصوصاً الرفرفة الأذينية تستفيد من الكونكور لأنه يُعيد تنظيم النبضات ويساعد على تقليل مجهود القلب.
أما بخصوص الأزمات القلبية والجلطات، فإن خفض ضغط الدم يقلل الحمل على القلب ويُسهل على القلب ضخ الدم إلى أعضاء الجسم مما يقلل من حدوث الجلطات، كما إنه يقلل حالات الوفاة من الجلطة إذا تم إعطاؤه للمريض فوراً عند حدوث الجلطة.
بالنسبة للصداع النصفي: لم يصل الباحثون حتى الآن إلى الطريقة التي يعمل بها Concor على الوقاية من نوبات “الشقيقة”، لكن بعض النظريات تشير إلى قدرته على تغيير الموجات الكهربية المسببة للصداع النصفي  إلى المخ مع تقليل ضخ الدم إلى المخ.

الأضرار والآثار الجانبية

معظم الأضرار الجانبية للكونكور غير خطيرة وتتلاشى تدريجياً بعد أن يتأقلم الجسم مع الدواء ويضبط إعداداته.
الآثار الجانبية الشائعة لهذا العقار تشمل:
  • الغثيان وربما القيء
  • الصداع
  • بطء ضربات القلب
  • شعور بالإجهاد
  • إمساك
  • إسهال في بعض الأحيان
  • دوخة
  • برودة الأطراف
  • فرط حساسية لمكونات الدواء
  • انخفاض ضغط الدم عن الطبيعي خصوصاً لدى مرضى القلب
الأعراض التالية نادرة الحدوث
  • ضعف العضلات
  • تقلصات عضلية مفاجئة (كرامبات)
  • ضعف بدني عام
  • ضعف الانتصاب
  • التهاب كبدي
  • اكتئاب
  • اضطراب النوم
  • هلاوس بصرية وكوابيس
المادة الفعالة في هذا العقار وهي “بيسبرولول” تضاد مستقبلات بيتا-1 تحديداً وتأثيرها ضئيل جداً على مستقبلات بيتا-2 وبالتالي فهي لا تسبب ضيق الشعب الهوائية ولا صعوبة التنفس.

التأثير على الحمل والرضاعة

بالنسبة للحمل: يُسمح بتعاطي كونكور فقط في حال كانت الاستفادة المتوقعة أكبر من الأضرار المحتملة، والتقدير هنا يعود إلى الطبيب المعالج بالتعاون مع طبيب أمراض النساء والتوليد.
السبب أن المادة الفعالة “بيسبرولول” ومضادات بيتا عموماً تقلل تدفق الدم إلى المشيمة وهو ما يمكن أن يؤخر نمو الجنين في الرحم.
إذا قرر الطبيب وصف كونكور للحامل المريضة بارتفاع الضغط أو مرض القلب، فإنه يجب أن يوصى بمتابعة دقيقة للجنين بالآشعة التلفزيونية للتأكد من طبيعة النمو، وفي حال تأخر نمو الجنين يتم إيقاف Concor فوراً ويستخدم أحد البدائل الأخرى.
يجب أيضاً متابعة المولود بعد الولادة لأن انخفاض معدل نبضات القلب ونقص الجلوكوز في الدم يمكن أن يظهرا في المولود في الأيام الثلاثة الأولى إذا كانت أمه تتناول الكنكور أو بدائله.
بالنسبة للرضاعة: لا توجد بيانات ولا دراسات حول إفراز المادة الفعالة “بيسبرولول” في لبن الأم أثناء الرضاعة، كما لا توجد بيانات حول مدى خطورة تعرض الرضيع لهذا العقار في الرضاعة.
بناءاً على ما سبق، يُمنع تعاطي هذا الدواء أثناء الرضاعة.

موانع الاستعمال

يُمنع تماماً تعاطي الكونكور أو بدائله بنفس المادة الفعالة في الحالات التالية:
  • الفشل الحاد لعضلة القلب
  • أثناء علاج فشل عضلة القلب الذي يتطلب حقن أدوية تنشط العضلة
  • في حالات هبوط الدورة الدموية الناتج عن اعتلال القلب
  • في حال وجود اضطرابات في توصيل كهرباء القلب
  • المرضى الذين يعانون بطء إيقاع ضربات القلب بصورة طبيعية
  • الحالات المتقدمة من الربو الشُعَبي
  • مرضى متلازمة رينود (انغلاق الأوعية الطرفية)
  • مرضى أورام الغدة الكظرية حتى يتم علاجها
  • حالات الانسداد الرئوي المزمن (رغم أنه اختياري على بيتا-1، إلا أن تأثيره على بيتا-2 لا يُستبعد بنسبة 100%)
  • إذا كان المريض لديه حساسية ضد مادة “بيسبرولول” أو أي من مكونات الدواء

احتياطات تعاطي كونكور

في الحالات التالية يجب أن تُتّبَع بعض الاحتياطات عند تعاطي الدواء كما يلي:
  • مرضى السكري الذين يعانون تذبذباً في مستوى الجلوكوز، لأن الكونكور يمكن أن يغطي على علامات هبوط السكر مثل التعرق وتسارع ضربات القلب، وبالتالي يمكن أن يدخل المريض في نقص جلوكوز حاد دون أن يدري.
  • مرضى اضطرابات كهربة القلب
  • حالات مرض الصدفية أو الذين سبق لهم الإصابة بالمرض
  • حالات الانسداد الرئوي المزمن والربو الشُعبي المتقدم
  • مرضى الحساسية: لأن هذا الدواء يفاقم أعراض الحساسية
  • قبل إجراء العمليات الجراحية التي تحتاج إلى تخدير كلي، يجب أن يحتاط طبيب التخدير وإذا قرر إيقاف الكونكور قبل العملية فيجب أن يكون الإيقاف تدريجياً.
  • في حالة صيام المريض عن الطعام والشراب
  • مرضى الفشل الكلوي أو تدهور وظائف الكلى
  • حالات أمراض ضيف الشرايين الطرفية (متلازمة رينود وأشباهها)
  • في حالات فرط نشاط الغدة الدرقية
الاحتياطات المقصودة تعني محاولة تفادي الأضرار المحتملة في تلك الحالات، فمثلاً إذا وُصف الكونكور لمريض انسداد رئوي أو ربو يجب أن يوصف معه موسع للشعب، وهكذا.
يكون تعاطي العقار في تلك الحالات بحذر شديد وتحت إشراف الطبيب المختص.

الجرعة وكيفية تعاطي الأقراص وكيفية تخزينها

يجب تخزين حبوب Concor في درجة حرارة الغرفة بحيث لا تزيد عن 30 درجة سيليزية.
 قبل الأكل أم بعد الأكل؟
في الغالب يوصف الكونكور على الريق ولا يتأثر بالطعام فهو يؤخذ على الريق لكن يمكن تعاطيه مع الطعام، المهم تثبيت موعد تناول قرص العلاج.
الجرعة حسب المرض
في أغلب الحالات يوصف Concor كعلاج مزمن يتعاطاه المريض طوال حياته.
  • في الغالب يوصف بجرعة قرص واحد صباحاً على الريق
  • الجرعة تتغير من شخص لآخر حسب حالته العامة، والطبيب هو المسئول عن تحديد الجرعة لكل مريض
  • يجب ألا يتوقف المريض عن تناول الأقراص من نفسه إطلاقاً من دون استشارة الطبيب
  • مرضى القلب: يتم زيادة الجرعة تدريجياً كل أسبوع-أسبوعين حتى تستقر الجرعة تماماً بعد انقضاء الأسبوع الثاني عشر

المراجع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.