القائمة الرئيسية

الصفحات

جحوظ العين: أسباب، أعراض، طريقة قياسه وعلاجه

ما هو الجحوظ؟ (بالإنجليزية: Exophthalmos) هو بروز العين للأمام أو لأي اتجاه خارج المدار العظمي لأسباب مرضية وهو من الأمراض الخطيرة التي يجب الانتباه لها نظراً لخطورة مسبباته بالإضافة إلى وقوع جزء من العين في مثلث الخطر المتصل بالمخ مباشرةً.
جحوظ-العين

ما هي أسباب الجحوظ؟


1. فرط نشاط الغدة الدرقية: يعتبر السبب الأكثر شيوعاً للجحوظ بين البالغين.
2. أمراض وأورام الأنف والجيوب الأنفية: كالتالي:
  • أمراض الجيب الجبهي (مقدمة الرأس) مثل الفتق والورم العظمي الحميد، ويكون الجحوظ متجهاً لأسفل وللخارج.
  • الجيب الغربالي: مثل الفتق والأورام العظمية الحميدة والأورام الخبيثة، ويكون اتجاه الجحوظ للخارج.
  • الجيب الفكي العلوي: الأورام بنوعيها، الحميد والخبيث، ويكون اتجاه الجحوظ للأعلى.

3. أمراض واضطرابات الغدة الدمعية: يكون اتجاه الجحوظ للأسفل وللداخل.
4. أمراض مدار العين (المحجر): مثل الخراج والتجمع الدموي والأورام بنوعيها، ويكون البروز للأمام.

5. اضطرابات البلعوم الأنفي: الورم الليفي الحميد وسرطان البلعوم.

7. متلازمة التهاب محجر العين (ورم المحجر الكاذب).
8. الجحوظ الوهمي: ان تكون إحدى العينين مدفوعة للخلف في المدار فتبدو العين الأخرى كأنها جاحظة، لكنها طبيعية.

أنواع الجحوظ من الناحية الطبية

  1. جحوظ حادّ: يحدث نزيف وانتفاخ وتمدد مدار العين.
  2. جحوظ متقطّع: تورّم وانتفاخ المدار على شكل نوبات تجيء وتروح.
  3. جحوظ نابض: يحدث في حالات الناسور السباتي-الكهفي.

كيف يُقاس الجحوظ؟

تستخدم أجهزة قياس الجحوظ مرآة هيرتل لقياس درجة بروز كرة العين.
المسافة بين حافة محجر العين الخارجية وقمة سطح القرنية تُستخدم كدليل لقياس نسبة الجحوظ، وفي الظروف الطبيعية تكون هذه المسافة تقريباً 18 ملليمتر.
قياس-نسبة-الجحوظ

كيف يتم علاج الجحوظ؟

  1. العلاج الأساسي يتم توجيهه نحو السبب الذي أدى لحدوث الجحوظ.
  2. يوصف للمريض بعض الأدوية كعلاج للأعراض لحين التمكن من علاج السبب مثل الدموع المُصنّعة والكورتيزون ومُدرّات البول.
  3. يُنصح المريض ببعض الإجراءات مثل ارتداء نظارة شمس والنوم على الظهر مع رفع الرأس (مخدة عالية).
  4. يتم اللجوء لعملية إزالة الضغط وتفريغ المحجر في الحالات التالية:

  • وجود اضطراب في الإبصار (تأثير الجحوظ على جودة الرؤية).
  • في حال فشل الكورتيزون في تخفيف التورم وتحسين الرؤية.
  • قد يُلجأ إليها لمنع التهاب القرنية الناتج عن التعرض للهواء والمؤثرات الأخرى خارج مدار العين.
  • في حالة حدوث ازدواج الرؤية.
  • إذا طلبها المريض كإجراء تجميلي.
Dr.Tamer Mobarak
Dr.Tamer Mobarak
طبيب بشري | مستشفيات قصر العيني التعليمي | جامعة القاهرة

تعليقات