خراج الحاجز الأنفي: أسباب، أعراض، مضاعفات وعلاج


خراج الحاجز الأنفي هو تجمع للصديد بين السمحاق الغضروفي المخاطي وغضروف الحاجز الأنفي، وهو غير شائع الحدوث لكنه إن حدث يجب علاجه فوراً لتفادي مضاعفات خطيرة قد تصل إلى المخ نفسه لأن حاجز الأنف يقع ضمن مثلث الخطر بالوجه المتصل بالمخ.

تعتبر صدمات الأنف من أكثر حوادث الوجه شيوعاً خصوصاً في الأطفال لأن الأنف هو أكثر أعضاء الوجه بروزاً، كما أن الحاجز الأنفي يتأثر بنسبة كبيرة حتى في الحوادث الصغيرة، وهو ما يؤدي إلى تكون تجمع دموي بالحاجز والذي يمكن أن يتطور إلى خراج بالحاجز الأنفي.
خراج-الحاجز-الأنفي

ما أسباب خراج الحاجز الأنفي؟

رغم عدم انتشار خراج حاجز الأنف، إلا أن شيوع حوادث الأنف يجعله قابلاً للحدوث، وباتلاي يجب الانتباه لخطورته ومضاعفاته شديدة الخطورة.

يبدأ خراج الحاجز الأنفي غالباً بعد فترة من صدم الأنف الذي ينتج عنه تجمع دموي في المساحة ما بين غشاء الغضروف ةالغضروف نفسه أو بين غشاء العظم والعظم في الجزء العظمي من الحاجز الأنفي.

التجمع الدموي يمنع وصول التغذية الدموية الأساسية للغضروف وللعظم في الجزء العلوي من الحاجز، خصوصاً أنه لا توجد أوعية دموية في الغضاريف من الأساس.

حرمان أنسجة الحاجز الأنفي من التغذية الدموية يؤدي إلى ضمورها مما يخلق بيئة مناسبة تماماً لنمو البكتيريا.

يتكون الصديد نتيجة دخول البكتيريا، ومن ضمن الأسباب ما يلي:
إذا بدأ تكون الخراج في ناحية واحدة من الحاجز الأنفي (في منخر واحد)، فإنه يمكن أن ينتقل إلى المنخر الآخر بسبب تآكل الغضاريف.

معظم مزارع البكتيريا التي تم عزلها من خراريج حاجز الأنف أظهرت أن الميكروب المسبب هو المكورات العقدية الذهبية (Staphylococcus aureus).

أعراض خرّاج حاجز الأنف

شكل خراج الحاجز الأنفي
شكل خراج الحاجز الأنفي

معظم مرضى خراريج الحاجز الأنفي يزورون عيادات الأطباء بسبب انسداد الأنف الذي يسببه الخراج خصوصاً إذا كان في كلا المنخرين. واتشمل قائمة الأعراض ما يلي:
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم، صداع، وتوعك بالجسم
  • ألم خفقان في الأنف وتحديداً بالحاجز الأنفي
  • تورّم الحاجز الأنفي
  • انسداد الأنف على الجانبين
  • صداع 
  • لو فُتح الخرّاج، تظهر إفرازات صديدية

علامات الخراج التي يكتشفها الطبيب

  • تورم متقلب مؤلم على جانبي الحاجز الأنفي
  • تورّم وألم عند لمس طرف الأنف
  • فحص الأنف بواسطة الطبيب يُظهر كتلتين شبيهتين بحبات الكرز على جانبي الحاجز الأنفي (كتلة واحدة في الحالة أحادية الجانب)

تفريق خراج الحاجز الأنفي من الأمراض المُشابهة

  • أورام: الورم الدبقي الأنفي، سرطان الغدد الليمفاوية، نمو ثانوي لورم خبيث، ورم أرومي عصبي حسي، الورم الأخضر.
  • عدوى بكتيرية: البكتيريا المكورة الذهبية والعقدية وبكتيريا الدرن، وأيضاً الفطريات.
  • التهابات: مثل متلازمة "فيجنر". 

مضاعفات خراج الحاجز الأنفي

  • ثقب الحاجز الأنفي بسبب تآكل أنسجة الحاجز كما شرحنا أعلاه
  • تشوه خارجي بالأنف، يمكن أن يصل إلى حد تهدم الأنف تماماً وسقوطها إذا تآكل الحاجز الأنفي بالكامل أو تم استئصاله نتيجة نخر الخراج فيه، ويظهر الأنف كما بالصورة التالية:
سقوط صمامات الأنف بسبب انتشار خراج الحاجز الأنفي
صورة توضح شكل الأنف بعد عملية استئصال الحاجز الأنفي المتهتك بالكامل


  • تخثر الوريد والجيب الكهفي الذي يصل إلى المخ
  • الالتهاب الخلوي في مدار العين
  • التهاب الأغشية السحائية
  • خراج الأم الجافية
  • خراج في المخ
  • تقيح الدم

علاج الخراج في حاجز الأنف


القاعدة الأساسية في جراحة الأنف والأذن والحنجرة، بل وفي الجراحة عموماً تنص على أنه "تكوّن الخراج = فتح وتفريغ" بمعنى إنه يجب فتح الخراج جراحياً وتفريغ الصديد منه
  • تفريغ التجمع الدموي: إذا ذهب المريض للطبيب مبكراً، يقوم بسحب الدم بواسطة إبرة وغالباً يتم بتخدير موضعي.
  • في حديثي الولادة: قد يحتاج الرضيع لإجراءات إضافية مثل تركيب أنبوبة تنفس في القصبة الهوائية لحين إزالة التجمع الدموي وتصريف الدم تماماً.
  • الشق الجراحي والتفريغ: في الحالات المتأخرة ويتم عمل شق عرضي لتفادي إفساد الترتيب الخلوي للجدار، ويتم وضع فوطة بالأنف لامتصاص الدم لمدة 24 ساعة.
  • يجب إعطاء مضادات حيوية واسعة المدى بعد الشق والتفريغ، وغالباً تكون المضادات الحيوية عن طريق الحقن أو المحاليل لمدة 3-5 أيام، ثم يمكل المريض بأقراص مضادات حيوية عن طريق الفم لمدة 7-10 أيام أخرى.
بعد عملية الفتح والتفريغ، توضع دعامة في الأنف غالباً لسند الحاجز لحين الالتئام الكامل.

تشوهات الأنف التي قد تحدث بسبب تأخر علاج الخراج تُعالج بعد التئام جرح الخراج بواسطة جراح التجميل الذي يمكن أن يستعير قطعة غضروف من عضو مجاور ويزرعه مكان الغضروف التالف.

المراجع
google-playkhamsatmostaqltradent